تساقط الشعر عند الرضع | أسبابه وطرق فعالة لإنبات الشعر من جديد

تساقط الشعر عند الرضع | أسبابه وطرق فعالة لإنبات الشعر من جديد

في الستة أشهر الأولى بعد الولادة نلاحظ تساقط الشعر عند الرضع، الأمر الذي يسبب القلق للكثير من الأمهات، ولكن الأمر طبيعي جدًا؛ فهذه الفترة من حياة الرضيع يتساقط شعره، الذي يُطلق عليه “شعر البطن”، وقد يولد البعض بدون شعر والباقي يولد بشعر كثيف وسميك، ولكن سرعان ما يفقده ويبدأ شعر آخر في الإنبات، ويمتاز بنعومة ملمسه ولونه الجديد.

أسباب تساقط الشعر عند الرضع

من أكثر نتائج يستدل منها على تناول الأم لطعام صحي غني بالعناصر الغذائية خلال فترة الحمل، ولادة طفل يمتلك شعر قوي صحي وكثيف، أما نقص التغذية يسبب تأخر نمو شعر الرضيع، ويساهم بشكل كبير في تساقطه، والآن سنتعرف على أبرز تلك الأسباب فيما يلي:

العوامل الوراثية والجينات

الجينات والعوامل الوراثية تؤثر على معدل نمو الشعر، فلو لاحظنا هناك بعض الشعوب التي تعيش في أوروبا يظل الأطفال حتى بلوغ عامين أو ثلاثة أصلع وفقًا للجينات الوراثية، وبعض الشعوب الأخرى أطفالها يولدون بدون شعر، وهناك من الأطفال ممن يولدون بشعر غزير وسميك، وهذا بفعل الجينات أو ما يسمى الوراثة بفعل التعرق.

التغيرات الهرمونية

الطفل الرضيع يتعرض للعديد من التغيرات الهرمونية التي تسبب تساقط شعره أثناء الشهور الأولى الثلاث، وبعدها يظهر الشعر الدائم، وبناءً عليه يُحدد نوع الشعر إذا كان أملسًا، ناعمًا، مجعدًا، وفي الغالب يكون نوع الشعر خلال الشهور الأولى هشًا، ويكون مشابه كثيرًا لباقي المواليد من سنه، وهناك بعض المعتقدات التي تشير إلى أن الطفل الذي يولد أصلع؛ فسيمتلك شعرًا ناعمًا وكثيفًا في الكبر، والمولود الذي يمتلك شعر كثيف فسرعان ما يفقده على الفور.

اضطرابات الغدد الدرقية

اضطرابات الغدد الدرقية

الخلل في الغدة الدرقية قد يؤثر على نسبة إفراز الهرمونات إما بالزيادة أو النقصان، فهي تمتاز بدورها الهام في عملية التمثيل الغذائي، ومستوى استخدام الأكسجين للجسم، والأهم من ذلك قدرتها على نمو الأظافر والشعر والجلد، وهذه المشكلة تسبب تساقط شعر الرضيع، وضعف بصيلاته بعد إلحاق الأذى به.

 طرق خاطئة للعناية بشعر الرضيع

من أكثر الطرق المسببة لتساقط شعر الرضيع تعامل الأم معه بطريقة خاطئة مثل استعمال الماء الساخن جدًا عند غسله، أو استعمالها للشامبوهات الغنية بالأمونيا أو استعمال كميات كبيرة منها، وكذلك استخدامها للصابون بكافة أنواعه، كل ذلك يسبب تتساقط الشعر.

أسباب أخرى

إليكِ بعض الأسباب الأخرى التي يجب أخذها في الاعتبار:

  • النوم المتكرر للطفل على جهة واحدة فقط من الرأس؛ بمرور الوقت قد يسبب ظهور بعض البقع الخالية من الشعر في هذه المنطقة.
  • تغيرات شعر الرضيع غير قاصرة فقط على تساقط الشعر بصورة ملحوظة؛ فهناك حالات يتغير فيها درجة نعومة الشعر واللون نفسه، ولا يجب القلق بشأنها فلا يوجد أي ضرر منها.

كيف تقلل من تساقط الشعر عند الرضع؟

من أهم الطرق التي تساعدك في الحد من تساقط الشعر للرضع؛ استخدام مطري للشعر، حيث يتم توزيعه على الشعر بعد غسله بالشامبو المخصص للأطفال، وهذه الطريقة مفيدة أكثر للرضع صاحبي الشعر المجعد، وإليكِ بعض الطرق التي تزيد من تقوية الشعر لديهم:

استخدمي زيوت الأطفال

ضعي القليل من أي نوع من زيوت الأطفال على المشط المخصص والبدء بتسريح الشعر برفق، واتركيه لمدة دقيقة، ثم قومي بشطفه جيدًا بالماء الفاتر، زيت الأطفال يعتبر مرطب وملطف يتغلغل في جذور الشعر، ويمكنكِ وضعه كل أسبوع مرة واحدة؛ للحصول على نتائج رائعة.

استعمال الزيوت الطبيعية

في حال لم يكمل طفلك عامين؛ فاحرصي على عدم استعمال أي زيوت سواء كيميائية أو طبيعية على شعره، وامسحي بحبة البركة أو بجوز الهند لعمل حماز زيت له، وبعد الانتهاء سنقوم بغسله جيدًا بالماء الفاتر.

تدليك فروة الشعر

التدليك يساهم في تنشيط الدورة الدموية لفروة الرأس، فقد أثبتت دراسة طبية أن التدليك اليومي للشعر مدة أربع دقائق قادر على تقوية الشعر وزيادة سمكه بمرور الوقت، ويتم التدليك بأصابع اليد وليس الأظافر فقد تجرحها أو تسبب القشرة، بحيث يتم بحركات دائرية، ويمكنك القيام به سواء كان الشعر رطب أو جاف (أي قبل تطبيق الشامبو عليه)، مع استخدام البلسم ذو الجودة العالية في التدليك مع القيام بقراءة الإرشادات والتعليمات الموجودة على العلبة.

نصائح تساعد على إنبات شعر الرضيع من جديد

نصائح تساعد على إنبات شعر الرضيع من جديد

من أبرز النصائح التي تعمل على نمو شعر الرضيع؛ ألا تغسلي الشعر كل يوم، فحديثي الولادة لا تجدي معهم تلك الطريقة، ولكن يمكن استخدامها للأطفال ما بعد العامين، لكن يمكنكِ غسله أسبوعيًا مرتين فقط، تابعي النقاط التالية للتعرف على نصائح أخرى:

  • لا تبالغي في ترك الزيوت على الفروة بعد الاستحمام لفترات طويلة، لذا فلا يمكن ترك أي زيت أكثر من ساعة؛ فهي كافية لامتصاص الزيت.
  • يساعد فيتامين هـ في نمو الشعر بصورة صحية؛ حيث يضاف للكثير من منتجات العناية بالشعر.
  • ابتعدي تمامًا عن سحب شعرك بشكل قاسي؛ كي نحمي جذوره من التساقط.
  • يمكنكِ استعمال المناديل لناعمة لتجفيف رأس الرضيع برفق وبلطفٍ شديد؛ لتجنب تعرض جلد الطفل للتلف.

بعد أن تعرفنا على الأسباب التي ينتج عنها تساقط الشعر عند الرضع، وتأكدتي من أنه لا داعي للقلق خلال هذه الفترة، ولكن الأمر الذي يستدعي القلق حقًا، هو تأخر نمو الشعر مجددًا بعد تساقطه.

اترك تعليقاً